"أساس" يعتذر من النائب عقيص ويوضح
رئيس التحرير: زياد عيتاني | مدير التحرير: محمد بركات | سكرتير التحرير: هشام عليوان

"أساس" يعتذر من النائب عقيص ويوضح

أساس ميديا - الجمعة 06 تشرين الثاني 2020

يتقدّم موقع "أساس" بخالص الاعتذار من النائب جورج عقيص، للخطأ غير المقصود، والتأويل الذي وقع فيه الزميل أحمد الأيوبي، خلال تفريغ المقابلة المسجّلة معه، والتي تحدّث خلالها عن تحريض الرئيس سعد الحريري قواعده ضدّ القوات.

فالمقابلة المعنونة: "عقيص لـ"أساس": الحريري يحرّض طائفياً على القوات"، أضافت كلمة "طائفياً"، التي لم يقلها النائب عقيص في هذا السياق، بل جاءت في مقطع سابق حذّر فيها من طائفية الصراع السياسي.

ننشر هذا الاعتذار، وتجدون أدناه السياق الذي وردت فيه، من خلال التفريغ الحرفي للمقطع المعني:

 

"أحمد الأيوبي: هذا المنطق لا أعتقد أنه سليم.

النائب عقيص:  أعتقد أن ما تقوله اكتسب شرعيته بالموروثات التاريخية. لا يجب أن يتحول الصراع السياسي البحت بين زعماء الأحزاب، وهي للأسف أحزاب طائفية في لبنان، إلى صراع بين الطوائف التي تتشكل منها هذه الأحزاب. وهذه فكرة عظيمة. فحينما اختلف بيار الجميل وكمال جنبلاط، تحوّل الصراع إلى صراع بين كل المسيحيين الذين اختصرهم بيار الجميل، وبين كلّ المسلمين الذين اختصرهم كمال جنبلاط.

هذه فكرة عظيمة، لكن كإضافة، إذا أردنا أن نضعها في سياق الافتراض، فأنا ما يقلقني في تيار المستقبل اليوم ليس مسألة تشكيل الحكومة،  بقدر ما أرى لديهم هذه الرغبة الجامحة في تغيير قانون الانتخاب.

أحمد الأيوبي: الحريري حينما سأله مارسيل غانم، ألا تعتقد أن جمهورك يحبّ أن يراك أنت وسمير جعجع، أجابه: لا أعتقد أن هذه الجمهور سيحب هذه الصورة.

النائب عقيص: وكأنه يحرض، يحرض جمهوره بشكل سافر على تفجير هذا المناخ".

 

مجدّداً نتقدّم بالاعتذار من النائب عقيص.