ودائع اللبنانيين: لهذه الأسباب… لا خطة لإعادتها

2024-05-29

ودائع اللبنانيين: لهذه الأسباب… لا خطة لإعادتها

للبنوك الكبرى مصلحة أكيدة في تطبيع الأوضاع بعد خمس سنوات من الأزمة، ليعود الانتظام إلى ميزانياتها وبياناتها المالية وأعمالها، ولتخفّف من مخاطر الدعاوى القضائية في لبنان والخارج.

تصطدم هذه المساعي بعقبات عدّة، أهمّها:

1- أنّ أيّ مسعى لإعادة هيكلة البنوك لا يمكن أن يتمّ من خلال آليّات السوق من دون تشريع يقرّه مجلس النواب، ليسمح بشطب شيءٍ من الودائع “رسمياً”. وهذا ما سيعيد النقاش حول توزيع الخسائر إلى المربّع الأوّل.

2- أنّ العدد الأكبر من البنوك غير قادرة على مجاراة إعادة الهيكلة وفق الشروط التي تستطيع المصارف الكبرى الإيفاء بها، ولذلك فإنّها معنيّة بعرقلة أيّة خطّة لا ترمي كرة المسؤولية بكاملها على الدولة، تحت شعار أنّ الأزمة نظامية شاملة.

3- أنّ المودعين سيحتجّون على أيّة خطّة تتضمّن شطب معظم الودائع التي تفوق مئة ألف دولار، وهو ما قد يؤدّي عمليّاً إلى تعطيل الحلول والإبقاء على الوضع القائم.

التفاصيل في مقال الزميل عبادة اللدن اضغط هنا

مواضيع ذات صلة

ماكرون خطّط وكان يعرف… بتقدّم اليمين

بحسب المصادر التي تناقلتها الصحف الفرنسيّة، قرار ماكرون لم يكن ارتجالياً. منذ أكثر من شهر أطلق الرئيس نقاشاً داخل دائرة مصغّرة من المستشارين حول الخطوات…

جنرالات إسرائيل يلعبون… مع “معلّم” البيت الأبيض

صنّاع القرار الحربي في إسرائيل، وكلّهم تحت القيادة الرسمية لبنيامين نتنياهو، كانت عيونهم وستظلّ مثبتة على الموقف الأميركي، فالمعلّم الاستراتيجي هو الجالس في البيت الأبيض…

حرب سوريا كشفت قيادات الحزب… ما سهّل حرب الاغتيالات

يقول مصدرٌ شديد الاطّلاع على أجواء الحزب لـ”أساس” إنّ هذا التّراكم المعلوماتي لدى إسرائيل مردّه إلى انكشاف قيادات الحزب في سوريا. إذ إنّ “أبا طالب”…

نتانياهو يتحدّى بايدن… في الكونغرس

تقديرات المتابعين لتشابك حرب غزة، أو وقفها، مع تعقيدات الوضع الداخلي، أنّ نتنياهو يهدف إلى الصمود حتى 24 تموز المقبل. وهو التاريخ الذي سيلقي فيه…