“شو منلبس؟”: بين رميش والهبارية.. بين الحجاب والمايّوه

مسرحية يحيى جابر الجديدة على مسرح المدينة، بطولة أنجو ريحان، تهرب من التسميات. لكنّها تشير إلى “العلم الأخضر والعلم الأصفر”، كنايةً عن حزب الله وحركة أمل.

المقاومة التي تبحث اليوم عن شرعية “وطنية”، بين شهداء الهبّارية السُّنّة، ومحاولة توريط رميش المسيحية، وما رشح عن محاولات في قرى درزية تشبه ما جرى في رميش. تلك المقاومة كانت ذات مرّة شيعية ومسيحية وسنّيّة ودرزية… لكنّ كواتم الصوت حرصت على أن تبقى في يدٍ واحدة.

 “شو منلبس” عنوان المسرحية الجديدة. وهو لا يعلن المضمون السياسي والاجتماعي. لكنّه تورية عن حيرة أهل اليسار اللبناني حول ماذا يلبسون. من المايوه والحجاب، إلى أيّ أفكار أو هويّة نلبس، وصولاً إلى أين يسكنون وكيف تهجّروا من الجنوب إلى الرميلة. وكيف تناوب على ملاحقتهم العدوّ الإسرائيلي، ثمّ قوى الأمر الواقع في الجنوب.

 

التفاصيل في مقال الزميل محمد بركات اضغط هنا

إقرأ أيضاً

بعد ضرب أصفهان… لبنان “في رقعة الخطر”

يترقّب العديد من المراقبين الدخول في مرحلة من المواجهات العسكرية الهادفة إلى إضعاف وكلاء إيران في المنطقة، وهو ما يضع لبنان في رقعة الخطر، طالما…

هل استدرجت إسرائيل الحزب ليكشف عن أسلحته؟

مع امتناع “الحزب” عن الاشتراك في الردّ الإيراني، فإنّه رفع قبل ساعات من الضربة سقف الاستهدافات للمواقع الإسرائيلية. وقبل 36 ساعة من الردّ الإسرائيلي، أوقع…

إيران وإسرائيل… هل اقترب القصف من النووي؟

الردّ الإسرائيلي أصاب قاعدة عسكرية إيرانية في محيط أصفهان، وهو ما يوحي بأنّه ردّ “متناسب” على إصابة قاعدة “نفاديم” في النقب. والضربة كانت قريبة من…

ماذا قال السفير السعودي لفرنجية… قبل القمّة العربية؟

سعى “الباسيليون” إلى الاستثمار سريعاً في “لقاء البيّاضة” الذي “وثّق” جلوس السفير السعودي وليد البخاري إلى يمين النائب جبران باسيل ليس فقط عبر التأكيد أنّ…