الاعتداء على السوريين في تركيا: مخطّط ضدّ إردوغان؟

2024-07-04

الاعتداء على السوريين في تركيا: مخطّط ضدّ إردوغان؟

في حين كان الطرفان يتبادلان الرسائل الإيجابية، ويتحضّران لطيّ صفحة نحو عقدين من الخلافات والصراعات، اندلعت في مدينة قيصري هجمات عنيفة ضدّ اللاجئين السوريين، بحجّة اعتداء لاجىء على طفلة تركيّة.

ردّ السوريون في مدن الشمال المحرّر، الواقعة تحت نفوذ قوى المعارضة السورية بالتنسيق مع تركيا، على ما يتعرّض له اللاجىء السوري في قيصري، وحمّلوا القيادات التركية مسؤولية عدم التعامل مع هذه المجموعات العرقية المتشدّدة، وجرى استهداف المرافق ومراكز الخدمات ووسائل النقل والأعلام التركية.

في هذا الوقت خرج إردوغان ليعلن: “لم نقع في الفخّ الذي نصبه البعض من خلال إشعال الفوضى في مدينة قيصري عبر استهداف اللاجىء السوري ثمّ محاولة نقل المخطّط إلى مناطق شمال سوريا”. هذا لأنّ قيادات العدالة والتنمية لم تتمكّن من سحب ورقة اللجوء من يد بعض القوى السياسية والحزبية الداخلية ومراكز القرار في الخارج، التي تحاول استخدامها للإيقاع بين الأتراك والسوريين.

التفاصيل في مقال الدكتور سمير صالحة اضغط هنا

مواضيع ذات صلة

الهدف الأساسي من “طوفان الأقصى”

ليس خفيّاً على أحد أنّ الهدف الأساسي من عملية “طوفان الأقصى”، على ما تقول النتائج، لم يكن تحرير فلسطين، ولا حتّى تحسين ظروف أهل غزّة…

“البارومتر العربيّ”: اللبنانيون لا يثقون بالحزب

قبل عام 2000، تمحورت فكرة المقاومة حول الكفاح من أجل التحرير، وهو هدف ملموس وحقّ لا ينازع بسهولة، حتى ولو اختلف اللبنانيون على ما يسمّى…

شرعيّة “سنّيّة”… لميلشيات يمنية معادية للعرب؟

خلال الأشهر الماضية شاركت القوات الحوثية في ضرب إيلات الإسرائيلية، وفي ضرب السفن الإسرائيلية في البحر الأحمر. لكن قبل يومين، في 19 تموز الجاري، حين…

السيّد: كلما ارتفع “التّجريد”… اقتربت الحرب الأهليّة

لم يفهم كثير من اللبنانيين، بما في ذلك أهل الجنوب، منطق نصرالله هذا حتى يومنا. في حين تزداد جرعة التجريد في معارك الحزب التي تتمحور…