دول العالم تنتظر موجة عنف جديدة… مركزها غزّة

2024-06-11

دول العالم تنتظر موجة عنف جديدة… مركزها غزّة

هناك تساؤل حاول المحلّلون الإجابة عنه يتعلّق بسبب تجنّب المنظّمات الإرهابية التي تدور في فلك الجهادية السلفية ضرب مصالح إسرائيل واستغلال المأساة الفلسطينية لتجنيد وتجييش مناصريها، وتركيزها على الغرب والدول العربية الحليفة لواشنطن. لكنّ الإعلان أنّ المسلّح الذي قام بالاعتداء على السفارة الأميركية قام بذلك دعماً لغزة يوحي بأنّنا مقبلون على موجة جديدة من أعمال العنف في العالم ثأراً لما حصل في غزة. الحركات الإسلامية الجهادية قد تكون لها أيديولوجيات وأهداف واضحة إلا أنّها تعاني دائماً من اختراقات أمنيّة في صفوفها من قبل الأجهزة الأمنيّة التابعة للدول القريبة والمعنيّة بقضاياها، وحيث لها امتدادات أيديولوجية وشعبية.

التفاصيل في مقال الزميل موفّق حرب اضغط هنا

مواضيع ذات صلة

ماكرون خطّط وكان يعرف… بتقدّم اليمين

بحسب المصادر التي تناقلتها الصحف الفرنسيّة، قرار ماكرون لم يكن ارتجالياً. منذ أكثر من شهر أطلق الرئيس نقاشاً داخل دائرة مصغّرة من المستشارين حول الخطوات…

جنرالات إسرائيل يلعبون… مع “معلّم” البيت الأبيض

صنّاع القرار الحربي في إسرائيل، وكلّهم تحت القيادة الرسمية لبنيامين نتنياهو، كانت عيونهم وستظلّ مثبتة على الموقف الأميركي، فالمعلّم الاستراتيجي هو الجالس في البيت الأبيض…

حرب سوريا كشفت قيادات الحزب… ما سهّل حرب الاغتيالات

يقول مصدرٌ شديد الاطّلاع على أجواء الحزب لـ”أساس” إنّ هذا التّراكم المعلوماتي لدى إسرائيل مردّه إلى انكشاف قيادات الحزب في سوريا. إذ إنّ “أبا طالب”…

نتانياهو يتحدّى بايدن… في الكونغرس

تقديرات المتابعين لتشابك حرب غزة، أو وقفها، مع تعقيدات الوضع الداخلي، أنّ نتنياهو يهدف إلى الصمود حتى 24 تموز المقبل. وهو التاريخ الذي سيلقي فيه…