4 ركائز لحلّ الأزمة المالية والاقتصادية

2024-05-26

4 ركائز لحلّ الأزمة المالية والاقتصادية

لتأكيد على أهمّية “توحيد أسعار الصرف” وليس “تحرير سعر الصرف” – وهو الإجراء المطلوب الذي يتناغم مع علم الاقتصاد لأنّ التحرير يؤدّي إلى إنتاج سعر صرف واحد ويكون نتيجة العرض والطلب والتبادل الحرّ في سوق القطع الأجنبي – قال منصوري إنّه عند إرساء هذا الحلّ (توحيد أسعار الصرف وفق الحاكم)، يمكن الانتقال إلى تطبيق أربع ركائز ضرورية للوصول إلى حلّ شامل للأزمة، مشدّداً على أنّ هناك ضرورة لـ:
1- الحوكمة في إدارة البلاد التي تنعكس إيجابياً على المالية العامة.
2- تنظيم العلاقة بين المصارف والمودعين، بشكل خاص، والمجتمع اللبناني بشكل عام، وإيجاد حلّ للودائع العالقة في الحسابات المصرفية.
3- عودة المصارف إلى خدمة الاقتصاد بشكل فاعل.
4- إطلاق عجلة الإصلاح وإعادة بناء الدولة بكلّ مكوّناتها.
التفاصيل في مقال الباحث الدكتور محمد فحيلي اضغط هنا

مواضيع ذات صلة

عمرو دياب مصاب بـ”رُهاب التلامس الجسدي” أو بـ”الاضطراب الانفجاريّ المتقطّع”؟

أعدت مشاهدة فيديو الصفعة أكثر من مرّة، وراجعت حوادث مشابهة مع عمر الشريف وبريتني سبيرز وباريس هيلتون. فتساءلت هل يمكن أن يكون عمرو دياب مصاباً…

دبلوماسي عربي لـ”أساس”: القوات تعارض الحوار لئلا يتحوّل إلى عرف

يقول مصدر دبلوماسي عربي لـ”أساس” إنّ القوات اللبنانية تعارض الحوار من أجل رئاسة الجمهورية كي لا يتحوّل ذلك إلى عرف. وللذاكرة، فإنّ التحفّظ على اتفاق…

مصادر قضائية لـ”أساس”: غادة عون متورّطة مالياً…

هل القاضية غادة عون أو بقيّة القضاة متورّطون في الشأن الماليّ أو لهم نسبة من تحصيل تلك الودائع؟ تنفي المصادر المصرفية هذا الأمر، وتضعه في…

خطورة “الرئيس القوي”: بشير سقط بالدم.. عون سقط من موقع “العمّ”

قد يقول أحدهم إنّها مسألة نضج واستخلاص دروس ولو متأخّرة. فبعد بشير الجميّل وميشال عون، ثبت أنّ مقولة “الرئيس القويّ” ممنوعة في لبنان. لا بل…