من أقنع رئيسي بركوب المروحية وسط هذه الأجواء؟

2024-05-23

من أقنع رئيسي بركوب المروحية وسط هذه الأجواء؟

بمقدور طهران لو شاءت أن توسّع دائرة الشكوك وأن تحمّل مسؤولية سقوط / إسقاط مروحية الرئيس الإيراني لمن تشاء. فكلّ طرف خذلها أو دخل معها في نزاع أو خيّب ظنّها في مسائل تعنيها، مدرج على لائحة الاتّهامات. لكنّها في ضوء المواقف والتصريحات الصادرة عن الكثير من القيادات السياسية والعسكرية تفضّل كما يبدو تبنّي نظرية رداءة الأحوال الجوّية وعدم الدخول في مواجهة إقليمية جديدة في هذه المرحلة.

من الذي أقنع رئيسي بركوب المروحية وسط هذه الأجواء الطبيعية الصعبة؟ وكيف تخلّت بقيّة المروحيّات في السرب عن طائرته مع أنّ الحرس والمواكبة الرئاسية كانوا هناك؟ قابلت ذلك على الفور رسائل إيرانية مشفّرة تقطع الطريق باكراً على نظرية المؤامرة بعدما سارعت بعض القيادات السياسية والعسكرية إلى الإعلان أنّ الأجواء الطبيعية والأمطار والثلوج هي التي تسبّبت بالكارثة دون انتظار ما سيقوله فريق التحقيق.

 

التفاصيل في مقال الدكتور سمير صالحة اضغط هنا

مواضيع ذات صلة

4 أسباب لانتشار “المصارف الهاتفية” في لبنان

ظهور المحافظ الإلكترونية وانتشارها يعودان إلى 4 أسباب رئيسية، وهي: 1- عدم ثقة الناس بالقطاع المصرفي نتيجة الأزمة المستمرّة منذ ما يزيد على 4 سنوات….

هبة القوّاس أعادت بناء الأوركسترا… فعاقبها الوزير الإيراني

السوبرانو اللبنانية، والملحّنة المعروفة، كلّفها الوزير مرتضى نفسه إدارة المعهد في أيّار 2022 بعد استقالة وليد مسلّم. وخلال عامين، استطاعت القوّاس، في زمن انهيار مؤسّسات…

قبرص أبلغت لبنان قبل أسابيع… أنّها تتحالف مع إسرائيل

تقول معلومات جهات موثوقة لـ”أساس” إنّ كلام الأمين العام لم يأتِ من فراغ. إذ حضر قبل أسابيع الى بيروت وفد من المخابرات القبرصية وقابل مسؤولين…

هل يجمع الفاتيكان الأقطاب الموارنة الأربعة؟

هناك أمران اثنان أساسيَّان ينقصان في المشهد الفاتيكانيّ المستحضر: – أوّلاً لا رفيق الحريري في بيروت. أي لا من يحملُ في جيبه أرقام الهاتف الشخصي…