إيران بعد 7 أكتوبر: “الحِكمة”.. في منع الحرب!

جاء 7 أكتوبر ليتبيّن الخيط الأبيض من الخيط الأسود في حكاية “الصلاة في القدس” و”إزالة إسرائيل”. أو لنقل: صاحَ الديك. وطلع الفجر. وكانت الفرصة الذهبية. وتبيّن أنّ إيران، وجيوشها، تتمتّع بميزة لم تكن واضحة قبل ذلك الطوفان في غزّة، وهي “الحكمة”. وما أدراك ما الحكمة.

هكذا تراجع “المحور” عن التهديد بـ”إزالة إسرائيل”. وباتت الميليشيات الإيرانية في العراق حكيمةً إلى درجة “عدم إحراج حكومة العراق”. والحزب يفاوض من أجل تنفيذ القرار 1701 في جنوب لبنان. وسوريا الأسد خارج المشهد.

أمّا إيران فتفاوض أميركا طمعاً في ثمنٍ لـ”حكمتها” العابرة للدول والميليشيات والجيوش.

فهل نحن في صدد نهاية خطاب “إزالة إسرائيل”، ونهاية وعود “الصلاة في القدس”، بعدما تُرِكَت غزّة وحيدةً، وبعد تدميرها كلّها تقريباً؟

التفاصيل في مقال الزميل محمد بركات اضغط هنا

إقرأ أيضاً

الحزب والنظام السوري “سلّموا” قاتل باسكال سليمان

في الشقّ الأمنيّ تقول مصادر مطّلعة على مسار التحقيقات في قضية باسكال سليمان: “لو افترضنا أنّ هناك تورّطاً للحزب في القضية، فكيف نفسّر جهد حزب…

الحزب رصد تمويل حسابات وهمية “تزرع الفتنة” بالسوشال ميديا

إضافة إلى الحرب الأمنيّة والعسكرية، هناك جبهة أخرى لا تقلّ خطورة بالنسبة إلى الحزب. وهي الحرب النفسية والإعلامية. فقد رصدت مصادر مطّلعة على أجواء الحرب…

العراق لـ”التحالف الدولي”: شكراً… نواجه التطرّف بجيشنا

يعتقد العراق أنّه قادر على مواجهة أيّ تهديد باقٍ من تنظيم “داعش” بشكل مستقلّ. ولم يتعد يرغب في استضافة “التحالف الدولي” الذي تمّ تشكيله لهزيمة…

عائلة باسكال سليمان تعترض على استثمار القوات في قضيته

تفيد معلومات “أساس” بأنّ جزءاً من عائلة منسق القوات اللبنانية في منطقة جبيل باسكال سليمان، اعترض ضمنيّاً على الاستثمار السياسي الذي نفّذته القوّات بعد مقتل…