ما هو دور “السيّد” المحوري في التسوية الإقليمية؟

تأتي الأحداث لتجعل من نصر الله والحزب مركز تأثير رئيساً في أمن المنطقة. صواريخ الحزب هي التي تمّ توريدها وتدريب الحوثي عليها في عمليات تعطيل التجارة والملاحة في البحر الأحمر، وهي التي تنطلق ضدّ مستعمرات الشمال. وهو ما أدّى إلى تهجير 80 ألف مستوطن إسرائیلي. ومخازن سلاح الحزب في سوريا والبقاع وصيدا هي الشغل الشاغل لعمليات السلاح الجوّي الإسرائيلي. كلّ هذه الأحداث وضعت الرجل في مركز تأثير مهمّ.

على خلاف ما يتوقّع خصوم محور الممانعة وأعداء إيران والحزب فإنّ واقع الحال وتوازنات القوى. سواء أحببنا أو كرهنا، أيّدنا أو عارضنا. تفرض دوراً قريباً و مؤثّراً للرجل والحزب في أيّ تسوية إقليمية بعد أن تسكت المدافع.

التفاصيل في مقال الزميل عماد الدين أديب اضغط هنا

إقرأ أيضاً

الحزب والنظام السوري “سلّموا” قاتل باسكال سليمان

في الشقّ الأمنيّ تقول مصادر مطّلعة على مسار التحقيقات في قضية باسكال سليمان: “لو افترضنا أنّ هناك تورّطاً للحزب في القضية، فكيف نفسّر جهد حزب…

الحزب رصد تمويل حسابات وهمية “تزرع الفتنة” بالسوشال ميديا

إضافة إلى الحرب الأمنيّة والعسكرية، هناك جبهة أخرى لا تقلّ خطورة بالنسبة إلى الحزب. وهي الحرب النفسية والإعلامية. فقد رصدت مصادر مطّلعة على أجواء الحرب…

العراق لـ”التحالف الدولي”: شكراً… نواجه التطرّف بجيشنا

يعتقد العراق أنّه قادر على مواجهة أيّ تهديد باقٍ من تنظيم “داعش” بشكل مستقلّ. ولم يتعد يرغب في استضافة “التحالف الدولي” الذي تمّ تشكيله لهزيمة…

عائلة باسكال سليمان تعترض على استثمار القوات في قضيته

تفيد معلومات “أساس” بأنّ جزءاً من عائلة منسق القوات اللبنانية في منطقة جبيل باسكال سليمان، اعترض ضمنيّاً على الاستثمار السياسي الذي نفّذته القوّات بعد مقتل…