باسيل يدفع الثمن

بعيدا عن الدوائر التي التحق بها رئيس التيار الوطني الحر بالثنائي الشيعي “يلّي ما خلّاه يشتغل” خلال سنوات وجوده في السلطة، بدا التخبط والارتباك واضحا في لوائح التيار الوطني الحر في الدوائر الاكثر حساسية بالنسبة إليه، وفي الدوائر التي كان له حيثية كبيرة فيها، على حد سواء: البترون، المتن، الشوف وجزين. هذه الدوائر التي يبدو فيها التخبط واضحاً سبق أن شكّلت عصب التيار الوطني الحر في الدورات السابقة. فتحوّلت من دوائر تؤكّد حيثية التيار الشعبية إلى دوائر أزمات متكررة.

لقراءة التفاصيل اضغط هنا

مواضيع ذات صلة

كامالا هاريس: أوباما عائد؟

تحيط بكامالا هاريس ضبابية أكبر على مستوى السياسات الشرق الأوسطية. فهي تبدو أقرب إلى تيار باراك أوباما، الذي قاد فكرة تخفيف الانخراط الأميركي في المنطقة،…

هل يستطيع المفتي دريان إيجاد قواسم لتسمية رئيس للحكومة؟

اليوم توزيع النواب السنّة في المجلس النيابي لا يسمح لهم بخلق أكثرية تتيح تسمية رئيس للحكومة، والجميع يعوّل على دور لدار الفتوى في هذا الأمر….

مصادر دبلوماسية لـ”أساس”: نتنياهو سيعلن مفاجآت أمام الكونغرس

مصادر دبلوماسية قالت لـ”أساس” إنّ كلمة نتنياهو أمام الكونغرس الأميركي ستتضمّن مفاجآت سيحملها رئيس الحكومة الإسرائيلي على أن يفجّرها في خطاب مفصليّ ينتظره العالم. كلّ…

كامالا هاريس خيبة أمل للدّيمقراطيّين

لم تمرّ الولايات المتحدة بأسوأ من هذا الصراع الانتخابي. كان يوصف بأنّه تنافس بين الأسوأين: متّهم بالفساد والاستغلال الجنسي مقابل عجوز مشكوك في قدراته الذهنية….